أنشأت الهيئة العامة للغذاء والدواء نظام التتبع الدوائي ضمن خطتها للمساهمة في برنامج التحول الوطني 2020 الذي يهدف لتحقيق «رؤية المملكة العربية السعودية 2030» وذلك بتبني أحدث الوسائل التقنية واستخدامها في تتبع وتعقب جميع الأدوية البشرية المسجلة المصنعة داخل المملكة أو المستوردة من خارجها.
 
يساهم النظام في تعزيز دور الهيئة في حماية المجتمع وتعزيز الرقابة والتأكد من سلامة الأدوية وذلك من خلال معرفة مصدرها والمراحل التي مرت بها من التصنيع وحتى وصولها للمستهلك.
 
•  الأهداف :

مكافحة الغش الدوائي:
-  مراقبة عمليات سلسلة التوريد كاملة.
-  التأكد من أن الأدوية المباعة أو المستهلكة هي أدوية غير مغشوشة.
-  توفر بيانات موثوقة حول الأدوية المستهدفة في الغش ومصادر الأدوية المغشوشة.
 
التوفر الدوائي:
-  الحصول على معلومات عن توفر ومكان وجود الدواء خلال وقت وجيز.
-  تمكين المستهلك من معرفة بيانات الدواء.
-  دعم الاستخدام الأمثل للمستحضرات وتقليل الهدر.
 
تحقيق الأمن الدوائي:
-  إيقاف مباشر لتداول الأدوية المسحوبة مع التحذير عنها، وضمان عدم تداولها.
-  تمكين المستهلك من التحقق عن مدى سلامة الدواء والإبلاغ عن أي عرض جانبي بعد استخدامه.


 

 • الدخول لصفحة نظام التتبع الدوائي ( رصد )

 • وسائل التكامل (الربط) مع نظام التتبع الدوائي (رصد)
 •  المدونات والأدلة الإرشادية
 •  التعاميم
 •  النماذج
 •  الأسئلة الشائعة

 

• للتواصل والاستفسار:
Tracking.Drug@sfda.gov.sa

 ​

​