استخدام دواء ترامادول (Tramadol) لعلاج ألم الأعصاب عند مرضى السرطان

19/01/1428
 

الدراسة تهدف الى تقييم فعالية ومأمونية دواء الترامادول وتأثيره على نمط الحياة لعلاج ألم الأعصاب عند مرضى السرطان.

طريقة إجراء الدراسة: تم تصنيف المرضى إلى مجموعتين متماثلتين في الحالة الصحية ومن ثم إعطائهم بشكل عشوائي إما دواء ترامادول أو دواء وهمي. الجرعة الأولية لدواء ترامادول كانت 1 ملجم/كجم كل 6 ساعات, ويتم زيادتها إلى حد 1.5 ملجم/كجم كل 6 ساعات عند الضرورة.

النتائج: ضمت الدراسة 36 مريضاً ( 22 امرأة, 14 رجل), بمتوسط عمر 50 سنة. المجموعة التي استخدمت دواء ترامادول (وعددهم 18), حصل لهم تحسن في شدة الألم وفي مقياس كارنوفسكي (Karnofsky), كما تحسن نمط النوم خلال 45 يوما وتحسن مستوى النشاط اليومي, كما قل استخدام الأدوية المسكنة مقارنة بالمجموعة التي تستخدم الدواء الوهمي. كما إنه لا يوجد فرق بين المجموعتين فيما يتعلق بالتغيرات في مقياس زونق للإكتئاب (Zung Depression Scale), مقياس بك إنفنتوري للقلق (Beck Anxiety Inventory score) وتقييم وظائف الأعصاب المتعلقة. تعرض أغلب المرضى في المجموعة التي استخدمت دواء ترامادول لأعراض جانبية. الأعراض الجانبية الأكثر شيوعاً: الغثيان, التقيؤ والإمساك.

الاستنتاج: ترامادول علاج وقائي لآلام الأعصاب عند مرضى السرطان كما أنه يظهر تحسن في نمط الحياة عند هؤلاء المرضى. التأثير المسكن لدواء ترامادول لا يعتمد على التغيرات في القلق, الاكتئاب ووظائف الجهاز العصبي.

المصدر: Medscape Pharmacist News