"الغذاء والدواء" توقع مذكرة تعاون مع "المدن الاقتصادية"

06/03/1440
 

وقّعت الهيئة العامة للغذاء والدواء مذكرة تعاون مع هيئة المدن الاقتصادية، تهدف إلى تعزيز الخدمات وتسهيل الإجراءات.
وجرت مراسم التوقيع في مدينة الملك عبدالله الاقتصادية، بحضور معالي الرئيس التنفيذي للهيئة العامة للغذاء والدواء الدكتور هشام بن سعد الجضعي، والأمين العام لهيئة المدن الاقتصادية الأستاذ مهند بن عبدالمحسن هلال.
وتتضمن المذكرة؛ آليات التعاون بين الجانبين في مجالات تشغيل مصانع الغذاء والدواء والأجهزة والمنتجات الطبية ومنتجات التجميل والمياه المعبأة والثلج والأعلاف والمبيدات والمستودعات ومراكز التوزيع، وآليات الترخيص والتسجيل للراغبين في الاستثمار بالمدن الاقتصادية، والرقابة والتفتيش بعد التشغيل، إضافة إلى التعاون في مجال الموانئ بالمدن الاقتصادية.
وشدد الدكتور هشام الجضعي على أهمية الشراكة مع هيئة المدن الاقتصادية التي تسهم إيجاباً في خدمة الجهات المستفيدة من القطاعين العام والخاص.
وأضاف أن مذكرة التعاون تسهم في تسهيل الإجراءات على المستثمرين وإيجاد بيئة أعمال متميزة، وهو ما يحقق أحد محاور رؤية المملكة العربية السعودية 2030 بأن تكون المملكة جاذبة للمستثمرين المحليين والدوليين.
ولفت الدكتور الجضعي إلى أن تطوير أنظمة الهيئة وتعزيز الخدمات الالكترونية أسهما في تسهيل الإجراءات وزيادة فعالية الرقابة، وذلك ضمن خطة استراتيجية لتكون الهيئة من أفضل خمس جهات رقابية في العالم خلال السنوات الخمس المقبلة.
إلى ذلك، قال الأستاذ مهند هلال إن المذكرة "تعكس سعي هيئة المدن الاقتصادية الدائم لقيادة مسار الدعم الحكومي للمدن الاقتصادية من خلال المبادرات والمشاريع الاستراتيجية وبناء الشراكات الفاعلة مع باقي الجهات ذات الصلة، وهذا يأتي في صلب مخرجات رؤية المملكة 2030، وما هذه الشراكة مع الهيئة العامة للغذاء والدواء إلا تأكيد منا على المساهمة في التنمية الاقتصادية للمملكة عبر توفير بيئة عمل صحية وجاذبة للمستثمرين بالمدن الاقتصادية وسكانها وزوارها والعاملين بها".