يتضمن تفاصيل محاور المؤتمر والجلسات العلمية موقع الكتروني للمؤتمر العربي الثالث للغذاء والدواء والأجهزة الطبية

19/05/1439
 
شعار المؤتمر عربي1.jpg
أطلقت اللجنة العلمية والتنظيمية للمؤتمر العربي الثالث للغذاء والدواء والأجهزة الطبية، الموقع الالكتروني للمؤتمر الذي تشارك الهيئة العامة للغذاء والدواء في تنظيمه بالتعاون مع وزارة الصحة والسكان بجمهورية مصر العربية، والمنظمة العربية للتنمية الإدارية، ومجلس الصحة لدول مجلس التعاون، والأمانة العامة لجامعة الدول العربية، وتستضيفه مدينة شرم الشيخ بجمهورية مصر العربية خلال الفترة من 15 إلى 17 أبريل المقبل.
ويتضمن الموقع الالكتروني (www.fdmarabconf.org)، تفاصيل محاور المؤتمر المتعلقة بالغذاء والدواء والأجهزة الطبية، والجلسات العلمية والمتحدثين فيها.
ويناقش المؤتمر الذي يحمل شعار (المستقبل يبدأ الآن)، التحديات والصعوبات التي تواجه الهيئات الرقابية والشركات المصنّعة والمسوّقة في الوطن العربي في مجالات الغذاء والدواء والأجهزة والمنتجات الطبية، ويعزز مراجعة اللوائح والأنظمة المحلية لدعم الصناعة في الوطن العربي بما يكفل الاكتفاء المحلي.
ويهدف المؤتمر العربي الثالث للغذاء والدواء، إلى بيان أهمية حوكمة الأطر التشريعية والتنظيمية والرقابية في ضمان سلامة ومأمونية الغذاء والدواء والأجهزة الطبية وتعزيز الرقابة عليها، ودعم توطين صناعة الغذاء والدواء والأجهزة الطبية، وبناء منصة تشاركية لعرض التجارب الناجحة وتبادل الخبرات بين الدول العربية، والسعي نحو تحقيق الأمن الغذائي والدوائي العربي، وإحداث نقلة نوعية في التعاون والتكامل والشراكة بين القطاعين الحكومي والخاص وتعزيز الثقة بينهما، وإنشاء شبكة عربية للدواء والأجهزة الطبية، وتشجيع الابتكار والابداع وريادة الأعمال، وتفعيل توصيات المؤتمر في دورتيه الأولى والثانية، واستعراض الاتجاهات والتقنيات الحديثة في إنتاج وتصنيع الغذاء وصناعة الدواء والأجهزة الطبية، وإزالة المعوقات الفنية والصحية غير المبنية على أسس علمية ومعايير دولية أمام تجارة الغذاء العربية البينية، ومواءمة الأنظمة الرقابية الدوائية وتوحيد آليات التسجيل الدوائي بالدول العربية، وحماية المستهلك العربي من خلال أطر تشريعية ونظم رقابية تضمن سلامة الغذاء والدواء والأجهزة الطبية.
ويحضر المؤتمر عدد من الخبراء والعلماء والمختصين في الغذاء والدواء والأجهزة والمنتجات الطبية من الدول العربية والعالمية للاستفادة من تجارب الدول الأخرى في هذه المجالات.